إلى متى سأبقى أنساق خلف طيفك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

إلى متى سأبقى أنساق خلف طيفك

مُساهمة من طرف BL3CK WOLF في الخميس 4 يونيو - 23:20

،
إلى متى سأبقى أنساق خلف طيفك
و أحاول أن ألتمس منه جرعة فرح كجني يلهث خلف مادة الزئبق الأحمــر
ليمتد عمره و تتطاول قوته فيخدم بإخلاص ساحره..

ليتكِ تتصدقين عليّ بكسرة إجابة تسد جوع تساؤلاتي
أهمها و أخطرها لمّ يحرص حظي على أن يكون سيئا الى هذا الحد و وافر الخذلان ،
و لماذا يصر على أن يكون دوماً منحطاً بهاته الكثافة و فاحش البعثرة
لماذا أنا ذلك التائه
، العاطل ،
المتحنط وجعاً ،
المنكسر
رغم أني أفنيت جُل ما مّر من عمر ممثلاً على مسرح الحياة
حيث أتظاهر أني و الفرح حليفين و أن علاقتي به حميمية
و أن ما يشاع من حرفي أحيانا على أن الحزن يسكنني هي مجرد إدعاءات مدسوسة.

أتسااااءل ببراءة لمّ تتحول أحلامي الى نفايات و تُقبر داخلي حلماً فوق حلم
و تنفى السعادة فلا تطرق حدود حسي ،
و لماذا أتشبث بمحاولاتي اليائسة لقتل الموت
و أحرص على أناقتي و روحا داخلي رثة بالية مهترئة..

أخبريني أرجوووك ..
لمّ كل ليلة .. كل ليلة أحاول إسعاد الحزن
حينما أكون كطفل على شاطئ يبذل جهدا جبارا في بناء قصر من الرمل
لتأتي موجة كفيفة و تهد بغباء كل ما قامت به روحه من تصاميم بريئة
لمّ أحاول إسعاد الحزن دائما حينما أمنحه فرصة إحزان الفرح...!!

،، ههههه هل بدأ الأمر يرعبني حينما أتفطن أحيانا أني بدوني أمشي
و بدوني أتحدث
و بدوني أسمع..
أو عندما أدرك أحيانا أني لا أختلف عن الشبح
و أن مسافة غير قابلة للطي تفصل بيني و بيني؟؟

،،صدقيني يا عزيزتي
إني لا أحتمل ذلك الكم الهائل من تهكمات الأقدار
التي تفسد الود بيني و بين الفرح و تحرص على أن تهبنا دسائساً
تفسد الجزء الصالح و المتبقي من دماغي
فتجعلني أتحدث الى وسادتي
و أطردني من فراشي البارد، و أجعل نافذتي تسخر مني
ضاحكة على سذاجتي
تحاول منحي عطاء ضوء خافت يضيئ الجزء الملوث من روحي
و لا أجدني إلا أن أتم مهمة جنون حلم رغم أني على باطل..!!

تعرفين أني كنتُ دوما أرى الجنون هو الحقيقة الوحيدة وسط هذا الزخم الكوني العابث
و أني الموجود المفقود
الذي يحاول أن يثبت تواجده عبر البحث عن أشنع طريقة للموت..!!

أتراها دورة الحُلم العُمرية هي من جعلت خلاياي تتضارب في بعضها
و أفرزت هرمونات أمنيات مُعاقة و عاقة...
هل يمكنكِ أن تفسِّري لي سر تواطؤ و تهاون الدنيا
دون أن تنتصر لأمنية واحدة ..
واحدة فقط من مقابر جماعية داخلي جعلتني تعيساً بالفطرة..

أغلب الظن يا نفسي أني الوحيد
و الوحيد من جعل الحزن يبتسم
إذ لم يترك فراغاً داخلي ربما قد يتجاسر الفرح و يفكر أن يسكنه...

،

BL3CK WOLF
black vip
black vip

Team :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1210
نقاط النشاط : 3157
التقييم : 150
تاريخ التسجيل : 06/07/2014

http://www.dev-storm.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

  • © phpBB | منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | الحصول على مدونة مجانية
    الساعة الأن :