شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
eddirasa-dz
black wow
black wow
عدد المساهمات : 200
نقاط النشاط : 601
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 15/06/2015

.... إلى حبيبتيّ ....

في الإثنين 15 يونيو - 14:39

إلى حبيبتيّ،





إبتلاني الله بفقدكما وقد كنتما ضيائي، فاق نوركما فما عدتما ترياني ما عهدته منكما ..


وكأنما كساكما السخام ... فغشّاكما من الظلام ما غشّى!


أسلمتما أمري لأذن تتلاعب بي،..


ويد تتلمس،..


وعصاً تهش الأرض لتفتح لي طريقاً،..


ومخيلة ترسم ... لا أعلم إن كانت تصدقني أم تغويني!


أما تشفقان علي؟!


.


ما عدت أذكر حتى ملامحي ... !


.


إمتزجت الصور برأسي فغدت خليطاً من الألوان .... لفها شريط السواد .... فضاعت سماتها!


جعلتماني أرى بأعين غيري فقط،


فمن أراد منهم أن يحرمني من ذلك .... فعل!


بت أتسول الكلمات .. وأجرح كبريائي بانتظار من يلتفت إلي ويمد يده ليساعدني ..،


تتبادر الكلمات الى مسامعي تخبرني بأن طفلي يشبهني ،


.


فكيف يبدو طفلي وكيف أبدو أنا؟!


.


ضاعت تراتيل القلب وآمال الماضي، ..


فلم أعد أرجو رؤية النجوم ولا زرقة السماء،..


بل ..


رجوت أن لا تذوي الذاكرة .. وتموت الذكرى!


إلى حبيبتيّ ..،


ليس لي إلا أن اسأل الله صبراً وعوضاً عنكما،


وبصيرة نافذة تعينني على جهل الناس بحالي،


ونوراً في القلب ... يذهب ظلمة الليالي .!





،





غَدَوتُ ضَرِيرَاً فِي الحَيَاةِ مُسَلِّمَاً





........................... عَلِيلٌ سَقَاهُ البُؤسُ كَأسَاً مُقَتَّمَا





فَمَا صَارَ يَرْجُو غَيْرَ عَينَانِ تُبْصِرَا





.......................... وَقَلْبٌ شَدِيدَ البَأسِ يَغدُو مُعَلِّمَا





لِيَبْنِي لَهُ فِي الحُسنَيَينِ مَكَانَةً





........................... إِحْدَاهُمَا صَبْرَاً طَوِيلَاً مُكَرَّمَا





فَمَنْ ذَا يَكُونُ الصَّبرُ طَوعَ بَنَانِهِ





............................... لِيُنْسِيهِ شَوقَاً لِلْأَحِبَّةِ مُؤْلِمَا





يَتُوقُ إِلَيهِم حِينَ يَسْمَعُ صَوتَهُم





........................... يُنَادُونَهُ وَالقُربُ يَغْدُو مَغْنَمَا





فَعَينٌ تَدُرُّ الدَّمعَ تُخبِرُ أَنَّهُم





........................... قُلُوبٌ لَهُ تَجرِي وَرُوحَانِ تَلْثُمَا





وَثَغْرٌ يُنَادِي المُقْلَتَينِ مُعَاتِبَاً





........................... أَعَيْنَيهِ رِفْقَاً ... أَمْ هُوَ الدَّمْعُ دَاهَمَا؟





وَصَبْرَاً لَعَلَّ الله يَجْزِيهِ عَنْكُمَا





........................... فَيُسْقَى نَعِيمَ الخُلْدِ مِنْ خَالِقِ السَّمَا





***





لعل الظلمة التي اجتاحت ، والحب الذي أظلم ، والعتمة التي ملأت القلب أن تتبدل، ولعلي أجد من يكتب هنا رأيه ^_^

تقوى الله
black vip
black vip
عدد المساهمات : 476
نقاط النشاط : 981
التقييم : 3
تاريخ التسجيل : 28/06/2015

رد: .... إلى حبيبتيّ ....

في الأحد 28 يونيو - 21:06
شكرا جزيلآ على الطرح الطيب Smile
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى