شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
eddirasa-dz
black wow
black wow
عدد المساهمات : 200
نقاط النشاط : 601
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 15/06/2015

مَا أَنْتَ بِنِعْمَةِ رَبِّكَ بِمَجْنُونٍ

في الثلاثاء 16 يونيو - 6:25
((ما أنت بنعمة ربك بمجنون))

لست مجنونا كما قال أعداؤك لكن عندك دواء المجانين فالمجنون الطائش والسفيه التافه

من خالفك وعصاك وحاربك وجفاك

ما أنت بنعمة ربك بمجنون

وكيف يكون ذلك وأنت أكملهم عقلا وأتمهم رشدا وأسدهم رأيا وأعظمهم حكمة واجلهم بصيرة

كذب وافترى من وصفك بالجنون وقد ملأت ا الأرض حكمة والدنيا رشدا والعالم عدلا

فأين يوجد الرشد إلا عندك؟ وأين تكون الحكمة إلا لديك؟ وأين تحل البركة إلا معك؟

أنت أعقل العقلاء وأفضل النبلاء واجل الحكماء كيف يكون محمد مجنونا وقد قدم للبشرية أحسن تراث على وجه الأرض

وأهدى للعالم اجل تركة عرفها الناس وأعطى الكون ابرك رسالة عرفها العقلاء

أخوك عيسى دعا ميتا فقام له ... وأنت أحييت أجيالا من الرمم

فصلى الله عليه وسلم ما تحرك بذكره اللسان وسارت بأخباره الركبان وردد حديثه الإنس والجان


من كتاب (محمد صلى الله عليه وسلم كأنك تراه)


للشيخ الدكتور :عائض القرني
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى