دعني و شأني | خواطر انثى - منقول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دعني و شأني | خواطر انثى - منقول

مُساهمة من طرف BL3CK WOLF في الأحد 5 يوليو - 21:55

دعني و شأني

إني واحدة من المشاة 
في طريق يملئه المشاة
في يمين وشمال 
كلهم يطرقون أبواب الطريق كي يفسح لهم بالعبور
إلا أنا أمشي مشتتة الذهن لا أعلم ما حولي
طريق , شارع , سيارات , مشاة
ولكن في وهلة اصطدم كتفي بكتفه
رأيته وفي عيناي كل الإستغراب
ولكن لم يأبه لي ولم يراني أصلا
في حين كان ليلي هو وفجري هو 
وكل نهاري كان هو
ولكن للقلب عيون رأته 
فاختارته 
و تلك النبضات تعلوا وتزداد
وأزداد أنا بالنكران
ومن ثم أقول : كيف للنبض طريق كيف للحب بريق , وفقط رأيته مرة واحدة
ازداد اكثر و اكثر
إلى أن النكران أصبح يعذبني و يقتلني ويخنقني .. رويدا رويدا
فأصبح هو إدماني
أحيانا عندما أحزن أفكر به و عندما أفرح أفكر به
أصبحت إنسانة أخرى مرحة و دائما مسرورة مجنونة
وكأن جميع الأشياء فرحة
وكان كتفي لم يصطدم به بل اصطدم بدواء للفرح
وعندما عرفت أنه من المستحيل أن يحبني
قلت كالغبية : لا داعي للحزن ولا داعي للحب فقط سأتذكرك لأفرح
أنا أعتبرتك طريق
فهل لك نهاية أم أنك طريق بلا نهاية
سيرافقني حتى الكهولة
دعني وشأني
لكي أستنشق هواء الحرية دون التفكير بك
دعني أكرهك أرجوك
لأني سئمت الفرح و أنا أعلم أن الفرح لن يدوم
دعني و شأني

BL3CK WOLF
black vip
black vip

Team :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1210
نقاط النشاط : 3157
التقييم : 150
تاريخ التسجيل : 06/07/2014

http://www.dev-storm.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

  • © phpBB | الحصول على منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | احدث مدونتك
    الساعة الأن :